أول تعليق لـ ماكرون بعد تعرضه للصفع.. والكشف عن معنى الهتاف الذي قاله الشاب!

متابعات : صوت اليمن الاخبار منذ أسبوع

علق الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على تعرضه للصفع على الوجه، أمس الثلاثاء، على يد شاب غضاب أثناء جولة له في جنوب شرقي البلاد.

وقال ماكرون لصحيفة “لو دوفين” الفرنسية، ردا على طلب التعليق على الحادث: “كل شيء جيد. هذا الحادث يجب وضعه في سياقه، وأعتقد أنه حادث منفرد. وهذا لا يجب أن يلقي بظلاله على باقي القضايا المهمة التي تخص حياة الكثيرين”.




وتابع: “في الجمهورية هناك حق التعبير والرأي الآخر وحرية التصويت والتعددية الديمقراطية… ولكن من جهة أخرى لا يمكن أن يكون هناك عنف أو كراهية، ليس بالكلام ولا بالأفعال”.

ولم يعتبر ماكرون الحادث دليلا على تدهور الأجواء السياسية، ونفى وجود أي مخاوف لديه في أعقابها.

وقال: “واصلت مصافحة الناس الذين كانوا قرب الرجل (الذي صفعه) وتوقفت لالتقاط الصور معهم، وسأستمر في عملي ولن يوقفني أي شيء”.

وكان مقطع فيديو انتشر بمواقع التواصل يوثق “ماكرون” خلال زيارته لمدينة تان ليرميتاج في مقاطعة دروم، ويقترب من مجموعة من الأشخاص احتشدوا وراء حواجز.

وتدخل حراس ماكرون الشخصيون سريعا. وأوقف شخصان على الأثر هما موجه الصفعة، وهو من أبناء المنطقة، ويبلغ 28 عاما، ورجل آخر من العمر نفسه، وفق ما أفادت النيابة العامة.

بماذا هتف الرجل الذي صفع الرئيس ماكرون؟

وكشفت قنوات فرنسية ان الشاب الذي قام بصفع ماكرون هتف قائلا “mont joie saint denis” والذي يمثل نداء حرب للتيار المتطرف المتعاطف مع الملكية ثم تابع “à bas la macronie” ما تعني “فلتسقط الماكرونية”.

تابعونا في صفحاتنا على شبكات التواصل الإجتماعي