الإتحاد الأوربي يستعد لفرض عقوبات على المجلس الإنتقالي بعد تعذيب مواطن اوربي حتى الموت .. تفاصيل

صوت اليمن - متابعات: أخبار اليمن منذ شهر

اتهم الناشط في المقاومة الجنوبية، عادل الحسني، القوات التابعة للمجلس الانتقالي، بتعذيب، أحد رعايا جمهورية المجر حتى الموت.


وبحسب الحسني، فإن، مواطنا مجريا، يدعى" كيمو"، قبل أن يغير اسمه، إلى " عبدالحكيم فارس"، بعد دخوله الاسلام على يد يمنيين، قتل تحت التعذيب في سجن تابع للانتقالي.


وقال في بلاغ لوزارة الخارجية اليمنية، وسفارة دولة المجر، ولجنة الخبراء في مجلس الأمن، إن المواطن المجري، زار اليمن، دون تحديد تاريخ، للزيارة، وتم سجنه في قاعة وضاح التابعة للانتقالي، طلبوا منه مبلغ مالي ورفض فعذبوه إلى أن مات.


 



تابعونا في صفحاتنا على شبكات التواصل الإجتماعي