من قلب صنعاء: طيار يمني يتحدى الحوثيين ويكشف اسرار استشهاد العميد شعلان

صوت اليمن - متابعات: أخبار اليمن منذ شهر و أسبوع

أصدر وزير الدفاع اليمني محمد علي المقدشي تعليمات بتشكيل لجنة للتحقيق في ملابسات مقتل قائد قوات الأمن الخاصة بمأرب العميد عبد الغني شعلان.


وبحسب وثيقة متداولة، مؤرخة بتاريخ 26 فبراير الماضي، فقد أصدر الوزير اليمني تعليمات حملت رقم 112 موجهة إلى رئيس هيئة الأركان العامة والمفتش العام للقوات المسلحة بأن يتم تشكيل لجنة برئاسة اللواء عادل القميري (المفتش العام للقوات المسلحة) وعضوية كل من العميد عبد الملك المحمدي (رئيس شعبة استخبارات المنطقة الثالثة) والعميد ناجي منيف (قائد الشرطة العسكرية فرع مأرب).


وتقوم اللجنة، بحسب الوثيقة، بـ“التحقيق في ملابسات استشهاد العميد عبدالغني شعلان قائد قوات الأمن الخاصة بمأرب في موقع البلق بجبهة صرواح“. ونوهت الوثيقة إلى بدء التحقيق من تاريخ 27 فبراير والرفع بتقرير مفصل حول ذلك.


وكان الجيش اليمني قد أعلن، يوم السبت الماضي، أن العميد شعلان قتل إلى جانب عدد من مرافقيه إثر معارك مع ميليشيا الحوثي، في جبل البلق بمديرية صرواح، غربي مأرب.ويوم الأحد تقدم وزير الدفاع اليمني محمد علي المقدشي، ومحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، ووكيل وزارة الداخلية اللواء محمد بن عبود الشريف، مراسم تشييع شعلان واثنين من مرافقيه.


ومثل مقتل العميد عبدالغني شعلان صدمة للكثير من اليمنيين، باعتباره قائدا أمنيا يتبع وزارة الداخلية اليمنية، معنيا بحماية مدينة مأرب، ولم يكن مشتركا في العمليات العسكرية التي تشهدها أطراف المحافظة.


الأكثر قراءة المزيد