صنعاء: عراك بالأيدي يعقبها ملطام جديد على وجه حسين حازب أثناء جلسة قات في فيلا علي العماد

صوت اليمن - متابعات: أخبار اليمن منذ يوم و 22 ساعة


نشب عراك بالأيدي  بين قيادات المليشيات الحوثية وقيادات مؤتمرية في محافظة صنعاء، إثر تفجّر خلافات حاول أحدهم  مهاجمة أبناء محافظة مأرب واصفًا إياهم بـ" قطاع طرق".

وذكرت مصادر محلية ان الخلافات نشبت بين عضو اللجنة العامة لحزب المؤتمر جناح صنعاء، حسين حازب، والقاضي أحمد الكبسي، بعد مشادة كلامية في جلسة قات في فيلا علي العماد بمحافظة صنعاء.

واضاف المصدر ان القاضي احمد الكبسي أتهم أبناء مارب بانهم قطاع طرق ومرتزقة، إلا ان حازب قام بالدفاع عن ابناء مارب.

وأشار المصدر إلى ان القيادي المؤتمر حازب، اتهم الكبسي بالعنصرية، الامر الذي دفع الاخير بصفع حازب على وجهه والدخول مع في عراك وشجار.

 واوضح المصدر ان الحضور  حاولوا تهدئه الطرفين واصلاح الامر وطلبوا من الكبسي الاعتذار لحازب ولكنه رفض الاعتذار وغادر المكان.

الأكثر قراءة المزيد