شقيقان سعوديان ينحران والدتهما وهذا ما فعلاه بشقيقهم لكنه هرب في اللحظات الاخيرة !

صوت اليمن - متابعات: الاخبار منذ أسبوعين و 9 ساعات

في قضية هي الأولى والأغرب من نوعها، قضت محكمة سعودية بإعدام شقيقين توأمين ينتميان لتنظيم الدولة “ داعش ” وذلك بسبب جريمة اقترفاها قبل أربعة سنوات وأدت إلى وفاة والدتهما.

إقرأ ايضاً
- مصر: الشرطة تعتقل مجرم اغتصب طفل داخل السيارة في وضح النهار- فيديو صادم من السعودية لامراة تتحرش جنسياً بطفل وتجبره على اشباع رغباتها الشاذة- تعرَّف على أسرع علاج لنقص فيتامين D.. فوائد ومعلومات مُثيرة- بالفيديو: وصلة رقص مثيرة.. “شاهد” فتاة تتحدى شقيقتها وترقص بوسط شارع بالإمارات.. والسعودية تشتعل- مقطع فيديو مدته سبعة عشر دقيقة يكشف تفاصيل حادثة ضبط شاب مع خالته في اوضاع مخله بعد ان ضبطهما ابن الخالة- “طفلة تنجب طفلًا وفيديوهات مخلة” .. القضاء يؤدب الأب والزوج وثلاثة آخرين- بطريقة مروعة.. رجل يقتل عشيق زوجته ويُجبرها على قطع رأسه- بالساطور : هجوم على حفل زفاف في جدة بالسعودية لاسباب صادمة وهؤلاء هم الضحايا- طريقة التخلص من الفئران باستخدام الخيار- تفاصيل وفاة الشيخ عبد الرحمن السديس امام المسجد الحرام- هل تعاني من انتشار الشيب في شعرك؟ اليك الحل السحري والنهائي- اتهمها بقصة دعارة لحتى يقدر ياخد منها كل شي بدو ياه


 


وحسب صحيفة “سبق” السعودية، فقد أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة في السعودية حكماً بالقتل تعزيراً على الشقيقين


التوأمين للذين نفذاً عملا تقشعر له الأبدان في شهر رمضان عام 2016، حيث قضيا بكفر والدتهما ثم أقدما على ذبحها.


وجاء الحكم بعد “ثبوت إدانة المتهمين بانتهاج المنهج التكفيري المخالف للكتاب والسنة وبتكفير ولاة الأمر والعلماء ورجال


الأمن وكذلك تكفير أفراد عائلتهما وتكفيرهما والدتهما واستباحة دمها باشتراكهما في قتلها عمدا وعدوانا على وجه الحيلة


والخداع”، وفق الصحيفة.


 


وأشارت حيثيات التحقيق وبثبوت الأدلة، إلى أن “المدانين أقدما على طعن كل من والدتهما (67 عاما)، ووالدهما (73 عاما)،


وشقيقهما (22 عاما)، بمنزلهم في حي الحمراء بمدينة الرياض، ما نتج عنه مقتل الأم، وإصابة الأب وشقيقهما بإصابات خطيرة”.


 


وورد في التحقيق: “قاما باستدراج الأم إلى إحدى الغرف في المنزل وإمساك المتهم الثاني لها بقوة من الخلف ووضع يده


اليسرى على فمها حتى لا يسمع صراخها وقيام المتهم الأول بطعنها عدة مرات في أماكن متفرقة من جسدها حتى


سقطت على الأرض ثم قيام أخيه المتهم الثاني بنحرها بعد التخطيط لذلك مسبقا، وتجهيز أدوات جريمتهما البشعة بحجة كفرها”.


 


وخلص التحقيق إلى أنهما “كفّرا شقيقهما واستباحا دمه بالشروع في قتله، حيث هجما عليه في وقت واحد ووجها له ضربات


عدة على رأسه ويديه بالسواطير بقصد قتله بعد التخطيط لذلك مسبقا، وبحجة كفره واستباحة دمه، إلا أنه تمكن من الهرب”. داعش

الأكثر قراءة المزيد