( فتوى )تبين حكم.. تجسس الزوجة على موبايل الزوج

صوت اليمن - متابعات: اخبار وتقارير منذ أسبوعين و يوم

لجأت زوجة إلى الخلع، بعد رفض زوجها إعطائها "باسورد" الخاص بحسابه عبر "فيس بوك"، وهو ما زاد شعورها بالخيانة، فهل يحق للزوجة التجسس على خصوصيات زوجها لتتأكد من عدم الخيانة؟

إقرأ ايضاً
- مصر: الشرطة تعتقل مجرم اغتصب طفل داخل السيارة في وضح النهار- فيديو صادم من السعودية لامراة تتحرش جنسياً بطفل وتجبره على اشباع رغباتها الشاذة- تعرَّف على أسرع علاج لنقص فيتامين D.. فوائد ومعلومات مُثيرة- بالفيديو: وصلة رقص مثيرة.. “شاهد” فتاة تتحدى شقيقتها وترقص بوسط شارع بالإمارات.. والسعودية تشتعل- مقطع فيديو مدته سبعة عشر دقيقة يكشف تفاصيل حادثة ضبط شاب مع خالته في اوضاع مخله بعد ان ضبطهما ابن الخالة- “طفلة تنجب طفلًا وفيديوهات مخلة” .. القضاء يؤدب الأب والزوج وثلاثة آخرين- بطريقة مروعة.. رجل يقتل عشيق زوجته ويُجبرها على قطع رأسه- بالساطور : هجوم على حفل زفاف في جدة بالسعودية لاسباب صادمة وهؤلاء هم الضحايا- طريقة التخلص من الفئران باستخدام الخيار- تفاصيل وفاة الشيخ عبد الرحمن السديس امام المسجد الحرام- هل تعاني من انتشار الشيب في شعرك؟ اليك الحل السحري والنهائي- اتهمها بقصة دعارة لحتى يقدر ياخد منها كل شي بدو ياه

 


وفي ذلك أوضحت دار الإفتاء المصرية، أنه "تجسس الزوجة على موبايل الزوج حرام شرعًا، ليس من حق الزوج أو الزوجة، أن يطلع أحدهما على هاتف الآخر، ويجوز لكل منهما، أن يحفظ خصوصياته بكلمة سر، ولا يجوز لأحدهما أن يتجسس على الآخر".

 

وأكملت الإفتاء مستشهدة على صحة قولها، بقول الله تعالي "وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا"، ونهى النبي عن التجسس، فعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم، أنه قال "إياكم والظن، فإن الظن أكذب الحديث ولا تجسسوا ولا تحسسوا ولا تحاسدوا ولا تدابروا ولا تباغضوا كونوا عباد الله إخوانا"، ومن النهي الثابت في القرآن الكريم والسنة المتطهرة عن التجسس يعلم أن التجسس حرام شرعا.

 

ناشطون يمنيون استقبلوا الفتوى بسعادة، وعلقوا على ذلك بأن تلك الفتوى هي ما ينتظرها اليمنيون من زمااااااااااااان، كونهم يخضعون لهجمات تفتيش متواصلة من زوجاتهم.

مؤكدين حصول حوادث طلاق وجرائم قتل واعتداءات كبيرة بسبب التجسس على هواتف الأزواج. 

الأكثر قراءة المزيد